وداع للسلاح
1663d150-6b74-41d4-8931-dc474faed839

وداع للسلاح

(0) تقييم
0.0/5

134 ج.م

حالة التوفر: 2 متوفر في المخزون

الفئة:
عدد الصفحات: 478

شحن سريع

شحن سريع حتى باب المنزل.

تخفيضات حصرية

عروض و خصومات طوال العام.

كان يقاوم الوقوع في الحب، فقد كانت تشغله الحرب، لكنه وقع في حبها، ولم يعد يبالي بالحرب، وبالعالم، ما دامت هي معه، لقد ودع عالماً مضطرماً بالحرب، ليدخل عالماً مضطرماً بنار الحب الرفيع، عالماً يستطيع أحد تصويره كما صورة همنغواي صاحب “الشيخ والبحر” و” لا تزال الشمس تشرق” و”جيل ما بعد الحرب العالمية الأولى” و”روميو وجوليت الجديدة”.

إن “وداع للسلاح” ليست “ملحمة غرام” ولا “روميو وجوليت الجديدة” فحسب، إنها فوق ذلك تطرح قضية الحرب والسلم على بساط المناقشة، وتصور فلسفة همنغواي في الحياة والموت، تلك الفلسفة التي تقول بأن الإنسان لم يخلق ليقهر… وتقول بأنه الفائز… وتقول بأن الفائز في الحب لا ينال شيئاً! إن وداع للسلاح “باعتراف النقاد، أعظم ما كتب همنغواي، وقد صرح هو نفسه قبيل وفاته بأنه أعاد كتابة صفحة واحدة في صفحاتها الأخيرة ثماني وثلاثين مرة.

متوسط التقييمات

0.0 / 5.0
0.0/5
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}
Shopping Cart
    0
    عربة التسوق
    عربة التسوق فارغةالعودة للمتجر
      Scroll to Top